آخر تحديث: السبت | التاريخ: 2020/06/06

تحذيرات من تثبيت التحديث “KB4528760” لويندوز “10”.. وتحديث مرتقب لويندوز “7”

تحذيرات من تثبيت التحديث “KB4528760” لويندوز “10”.. وتحديث مرتقب لويندوز “7”

أصدر موقع “ويندوز ليتست” المتابع لأخبار نظام التشغيل الشهير “ويندوز 10” الأحد، تحذيرا لمستخدمي النظام بعدما رصد تحديثا أمنيا جديدا لنظام التشغيل هو “KB4528760” يتسبب في مشاكل خطيرة، مشيرا إلى أن المشكلة “تبدو منتشرة الآن”.

وفي تفسيره لتسلسل الأحداث، يقول الموقع إن هذا التحديث في أول الأمر يفشل تثبيته على الجهاز، مصدرا “عددا من رسائل الخطأ العامة” التي لا تقدم أي إشارة إلى سبب المشكلة، ثم تتصاعد المشكلة إذ في المرة التالية التي تعيد فيها تشغيل الحاسوب يفشل في الإقلاع.

ويقول أحد المستخدمين على منتدى مجتمع مايكروسوفت الرسمي موضحا “يبدو أن التحديث الأخير KB4528760 لويندوز 1909 (وهو رقم بناء نسخة ويندوز) يتسبب في مشاكل مع بعض الحواسيب ويمنعها من الإقلاع، مُصْدِرا شِفرة الخطأ oxcooooooe. وتزايد عدد الأجهزة المصابة بهذه المشكلة بعد تثبيت هذا التحديث”.

ويعزو بعض المستخدمين المشكلة إلى تطبيق “كونيكت” لميكروسوفت والذي أنهته الشركة. ومع أنه ليس السيناريو الوحيد لسبب المشكلة، فإن المستخدمين الذين ثبتوا التطبيق أو كان مثبتا لديهم ثم ألغوا تثبيته، قد تضرروا تحديدا بشكل كبير. ويقول “ويندوز ليتست” إن إعادة تثبيت نظام التشغيل “ويندوز 10” كاملا من جديد هي فقط ما يحل المشكلة.

وما يزيد من أهمية التحذير الذي أصدره “ويندوز ليتست” هو تحديدا أن مايكروسوفت ليست مدركة بعد لهذه المشكلة. وفي الواقع، فإنه حتى اللحظة تذكر الشركة في صفحة الدعم للتحديث الأخير أنها “غير مدركة حاليا لأي مشاكل مع هذا التحديث”.

ويمثل هذا الأمر تكرارا لسلسلة من الاستجابات البطيئة في السنوات الأخيرة، حيث عانى مستخدمو “ويندوز 10” من مشاكل سببتها تحديثات النظام، وهذا أمر مخيب للآمال لأنه يشجع المستخدمين على الاستمرار في تنزيل التحديث الذي قد يضرر بحواسيبهم.

الأمر الجيد هنا أن مايكروسوفت تعمل على تعديلات جوهرية لتحسين تحديثات “ويندوز 10″، لكن الأمر السيئ أن عملية اختبار التعديلات في مجملها معيبة بشكل جوهري، وفقا للموقع المذكور.

تحديث مرتقب غير معتاد لويندوز “7”

وعلى صعيد متصل فقد أطلقت شركة مايكروسوفت التحديث الأمني العام النهائي لنظام ويندوز 7 في وقت سابق من شهر كانون الثاني/يناير الجاري، وبه انتهى دعم نظام التشغيل الذي أُطلق قبل أكثر من 10 سنوات.

ومع أن التحديث الأمني الذي أُطلق كان تحديثًا روتينيًا، إلا أن مايكروسوفت كشفت الآن أنه سبب مشكلات في خلفيات الشاشة لبعض مستخدمي ويندوز 7، وقالت: “بعد تثبيت KB4534310، قد تبدو خلفية شاشة سطح المكتب الخاص بك سوداء حين ضبطها في وضع (الامتداد) Stretch”. ويبدو أن المشكلة تؤثر فقط حين وضع (الامتداد)، ما يعني أن الأوضاع الأخرى، مثل: التمركز، وملء الشاشة لم تتأثر.

ويُعتقد أن هذا الخلل يعد محرجًا لمايكروسوفت، بالنظر إلى أنه سيكون آخر تحديث تطلق الشركة لنظام ويندوز 7، ما يعني أنها لو أرادت إصلاحه يتعين على المستخدمين دفع مبلغ مالي لقاء الحصول عليه، مع أن السبب وراءه هو خطأ من مايكروسوفت فيها.

وفي حين أن مايكروسوفت كانت قد قالت إنها تعمل على إطلاق تحديث لنظام ويندوز 7 مخصص للشركات التي اشترت تحديثات ويندوز 7 الممتدة Windows 7 Extended Security Updates، إلا أنها اضطرت إلى تغيير ذلك، إذ سوف يُتاح هذا التحديث لجميع مستخدمي ويندوز 7، بالإضافة إلى نظام تشغيل الخوادم (ويندوز سيرفر 2008 آر2 إس بي1) Windows Server 2008 R2 SP1.

مقالات ذات صله