آخر تحديث: الخميس | التاريخ: 2020/08/13

رسالة ..
  • من عمّان لبيروت .. سلام

ما الذي ينبغي عليك عدم مشاركته على مواقع التواصل الإجتماعي؟

ما الذي ينبغي عليك عدم مشاركته على مواقع التواصل الإجتماعي؟

تساعدك مواقع التواصل الاجتماعي، مثل: فيسبوك وتويتر وإنستاجرام، في الوصول إلى آخر أخبار الأصدقاء والعائلة، والبقاء مطلعًا على يحدث في العالم، وأيضًا مشاركة تفاصيل حياتك مع الآخرين.

وهناك قلق واضح بشأن ما تفعله هذه المواقع بالبيانات التي نشاركها عبرها، حيث إننا نُساهم في تقديم الكثير من المعلومات بطريقة غير مباشرة لتستغلها هذه المواقع في توجيه الإعلانات المستهدفة التي تراها في صفحتك الرئيسية.

1– بيانات الموقع:

بالإضافة إلى هاتفك الذكي الذي يتتبع إحداثيات نظام تحديد المواقع العالمي (GPS)، فإن المتصفح أيضا يمكنه الحصول على بيانات الموقع بناءً على عنوان IP الخاص بك، أو حسابات تسجيل الدخول، حيث يمكن تحديد موقعك الجغرافي لوضع وسم في منشوراتك يوضح موقعك الحالي.

لذا قبل النشر على أي شبكة تواصل اجتماعي تأكد إذا كانت تسحب بيانات موقعك تلقائيًا، وقم بإيقاف ذلك قبل النشر، حيث لا يوجد سبب لمشاركة موقعك في كل منشور.

بالإضافة إلى أن الصور التي تُشاركها على مواقع التواصل الاجتماعي أيضًا تحتوي على بيانات وصفية تُظهر الموقع الدقيق لالتقاط الصورة مما يعرّض خصوصيتك للخطر.

2- خطط السفر:

قد تكون مشاركة تفاصيل رحلتك القادمة، مثل: عطلة نهاية الأسبوع مع العائلة، بمثابة دعوة صريحة للّصوص لسرقة منزلك، حيث إنك لا تعرف أبدًا من يمكنه رؤية هذه المعلومات واستخدامها بطريقة غير سليمة، وللحفاظ على أمنك لا تشارك أي تفاصيل أو صور عن رحلتك إلا بعد عودتك منها.

3- الشكاوى والمشاكل الشخصية:

مواقع التواصل الاجتماعي بالتأكيد ليست المكان المناسب للتعبير عن مشاكلك الشخصية، لذا إذا كنت ترغب في تقديم شكوى بشأن مديرك أو زملائك في العمل أو أقاربك، لا تستخدم هذه المواقع إطلاقًا، حيث لا يمكنك التأكد من كل شخص يرى هذه المشاركات.

4- المشتريات الجديدة الباهظة الثمن:

يُحب العديد من الأشخاص نشر صور ألعابهم أو مشترياتهم الجديدة في مواقع التواصل الاجتماعي، مثل: هاتف جديد، أو حاسوب محمول، أو سيارة أو تلفاز أو أي شيء آخر.

ولكن من الممكن أن يساهم نشر مثل هذه المنشورات في مشكلة شخصية لك، في حالة عدم حصولك على عدد الإعجابات المتوقع، أو تلقي الانتقادات المُسيئة مما يجعلك تشعر بالاستياء.

5- المشاركات والمسابقات التي تشاركها:

تُعد الشبكات الاجتماعية أماكن مهمة ورئيسية للشركات لتنظيم المسابقات وتقديم الهدايا للمشاركين، ويرجع ذلك أساسًا إلى سهولة النقر على زر (مشاركة) وعدم التفكير في الأمر مرتين.

وفي حين أن هناك الكثير من المسابقات القانونية والشرعية التي يمكنك أن تجدها أثناء التصفح إلا أنه يجب عليك التفكير بعناية قبل مشاركتها في أي وقت، حيث تظهر هذه المشاركات بصورة مستمرة في حساب من يتابعونك، وقد تكون مصدر إزعاج لهم مما يؤدي إلى الغاء متابعتك.

6- أي شيء لا تريد أن يراه الجميع:

هناك قاعدة واحدة يجب أن تتبعها عند استخدام مواقع التواصل الاجتماعي هي: لا تنشر أبدًا أي شيء لا تريد أن يراه العالم كله.

بمجرد نشر شيء ما على الإنترنت، يكون من المستحيل إزالته تمامًا، حتى إذا قمت بتحديد إمكانية رؤية المحتوى الخاص بك لأصدقائك فقط، فلا توجد طريقة لمعرفة من الذي شاهد بالفعل منشوراتك وصورك أو حفظها أو شاركها مع شخص آخر.

ربما تنشر شيئًا شخصيًا اليوم ولكنك قد تندم عليه بعد عامين، بالطبع يمكنك حذفه من حسابك، ولكن لن يمكنك محوه تمامًا من الإنترنت، وبالتالي تجنّب عدم نشر أو مشاركة أي شيء لا تريد أن يراه الجميع. بالإضافة لذلك يجب عليك ألّا تشارك عنوانك أو رقم هاتفك في هذه المواقع أبدًا.

مقالات ذات صله