آخر تحديث: الجمعة | التاريخ: 2021/09/24

مقاضاة تيك توك بعد فشله بحماية الأطفال من المحتوى الضار

مقاضاة تيك توك بعد فشله بحماية الأطفال من المحتوى الضار

قدمت منظمة حماية المستهلك الأوروبية شكوى إلى الاتحاد الأوروبي ضد تطبيق التواصل الاجتماعي الصيني تيك توك لأسباب متعددة، منها فشله في حماية الأطفال.

وقدمت المنظمة شكواها إلى المفوضية الأوروبية اليوم الثلاثاء، وذكرت فيها أن تيك توك -صاحب الشعبية الواسعة بين مستخدمي الإنترنت الصغار في مختلف أنحاء العالم- ينتهك قانون الاتحاد الأوروبي.

وحسب بيان صحفي صادر عن المنظمة، فإن “تيك توك فشل في حماية الأطفال والمراهقين من الإعلانات المستترة والمحتوى الضار على منصته”.

وأضافت أن “تيك توك قد يكون فشل أيضا في إعطاء الاهتمام الواجب بما يتعلق بحماية الأطفال من المحتوى غير المناسب مثل الفيديوهات التي تظهر محتوى إيحائيا، التي يمكن للطفل الوصول إليها بسهولة”.

كما ادعت المنظمة الأوروبية أن شروط الخدمة الخاصة بمنصة تيك توك غير عادلة بسبب غموضها، وأن طريقة تعامل تيك توك مع البيانات الشخصية للمستخدمين مضللة.

وقالت المنظمة إن “تيك توك لا يبلغ مستخدميه بطريقة واضحة -خاصة ما يتعلق بالأطفال والمراهقين- بشأن جمع بياناتهم الشخصية لأي غرض ولأي سبب قانوني”.

المصدر : الألمانية

مقالات ذات صله