آخر تحديث: الجمعة | التاريخ: 2021/04/16

ما هي تقنية NTFS وهل الأعمال الفنية في NTFS عرضة للسرقة؟

ما هي تقنية NTFS وهل الأعمال الفنية في NTFS عرضة للسرقة؟

هذه اللوحة الفنية التي تراها في الصورة أعلاه، بيعت بـ69 مليون دولار، لكن الشخص الذي اشترى هذا العمل الفني لن يحصل على منحوتة أو لوحة أو حتى نسخة مطبوعة، فبدلًا من ذلك، سيحصل على رمز رقمي فريد يُعرف بـNFTS.

دخل صاحب هذه اللوحة الفنية مايك وينكلمان الفنان الرقمي المعروف باسم Beeple، التاريخ، عندما باع أغلى لوحة فنية في العالم، مستخدمًا تقنية NTFS أو فن التشفير أو بتكوين الفن، وهو لقب غريب يُطلق على قطعة فردية فنية يتم إنشاؤها بواسطة سجل على منصة البلوك تشين، ولكل لوحة تتميز برمز يختلف عن اللوحة الأخرى.

ومؤخرًا أصبحت NTFS تحظى بشعبية كبيرة بين مستخدمي التشفير والشركات على حد سواء بسبب الطريقة التي أحدثوا بها ثورة في مساحة الألعاب والمقتنيات، فقد تم تداول أكثر من 250 مليون دولار من حجم NFTS عام 2020. لكن ما هذه التقنية الغريبة؟ وكيف ظهرت؟

ما هي تقنية الـNTFS؟

هي اختصار لنظام ملفات التكنولوجيا الجديدة “New Technology File System”، وهو نظام ملفات الجيل الجديد الذي طورته شركة Microsoft، ويتميز هذا النوع من الفن بتفرده، بمعنى أنه غير قابل للاستبدال أو الاستنساخ، إذ تسمح NTFS للصور أو مقاطع الفيديو أو الموسيقى أو أي شيء آخر يمكن تمثيله رقميًا.

وتُعرف بأنها أصول فريدة من نوعها في العالم الرقمي يمكن شراؤها وبيعها مثل أي قطعة أخرى من الممتلكات، لكن ليس لها شكل ملموس خاص بها، ويمكن اعتبار الرموز الرقمية بمثابة شهادات ملكية للأصول الافتراضية أو المادية.

ولإِنشاء NTFS، يجب سحب ملف رقمي على أي صيغة كانت سواء JPEG أم GIF أم MP4، ومن ثم من خلال عملية حسابية يتم تسجيلها على blockchain، لذلك فإن عمل فن التشفير هو شيء هجين، وتشفر تقنية blockchain المصدر، ومن الصعب جدًا فك التشفير في حين أنه من الممكن تخزين الوسائط في هذا السجل أيضًا، إلا أنها باهظة الثمن للغاية.

ثورة في عالم الفن 

قبل بضعة أشهر، كانت الفنانة الأمريكية ياسمين بويكينز تنشر أعمالها الفنية على الإنترنت مجانًا، فكانت الرسوم المتحركة الحالمة للفنانة الرقمية البالغة من العمر 20 عامًا تجذب الكثير من الإعجابات والتعليقات والمشاركات، لكنها لا تكسب الكثير من المال.

لكن بعد استخدام تقنية NTFS تمكنت بويكينز من الاستفادة من عملها أكثر من أي وقت مضى وجني أموال كثيرة، ما جعل NTFS مصدر إلهام لكل الفنانين وعشاق العملات المشفرة.

تقول بويكينز التي تستخدم موقع BLACK SNEAKERS على الإنترنت وباعت أكثر من 60 ألف دولار خلال الأشهر الستة الماضية: “أمر مذهل مشاهدة الفن الرقمي يتم شراؤه بهذه الأسعار، لقد أعطاني الشجاعة للاستمرار”.

ومن المبيعات الجنونية لـNTFS، بيع مقطع فيديو للفنان الرقمي “Beeple” مقابل 6.6 مليون دولار أمريكي، كما باع الموسيقار الكندي غرايمز مؤخرًا ما قيمته 6 ملايين دولار من NTFS أيضًا.

وفي الشهر الماضي مارس/آذار أعلن جاك دورسي الرئيس التنفيذي لتويتر طرح أول تغريدة على الإطلاق على منصة تويتر للبيع، باعتبارها فنًا رقميًا قائمًا على الرموز غير القابلة للاستبدال NTFS وقد بلغ أعلى رهان عليها 2.5 مليون دولار.

هل الأعمال الفنية في NTFS عرضة للسرقة؟

ببساطة غير قابل للسرقة، نظرًا لأنه يتم تخزين جميع بيانات NTFS على blockchain بواسطة الذكاء الاصطناعي، فلا يمكن سرقة كل رمز مميز أو إزالته أو نسخه، كما أن ملكية هذه الرموز غير قابلة للتغيير، ما يعني أن هواة الألعاب وهواة الجمع يملكون في الواقع NTFs الخاصة بهم، وليس الشركات التي تنشئها.

يتناقض هذا مع شراء أشياء مثل الموسيقى من متجر iTunes، إذ لا يمتلك المستخدمون بالفعل ما يشترونه، بل يشترون فقط الترخيص للاستماع إلى الموسيقى. 

كما يمكن التحقق من النسخ الأصلية، فيمكن تتبع العناصر مثل الأعمال الفنية الرقمية إلى المنشأ الأصلي من خلال تقنية blockchain، ما يسمح للمصادقة على القطع دون الحاجة إلى التحقق من جهة خارجية.

بدأت التقنية تنتشر بشكل واسع بعد أن أمضى الكثير منا معظم العام الماضي على الإنترنت، فإذا كان عالمك بالكامل تقريبًا افتراضيًا، فمن المنطقي إنفاق الأموال على الأشياء الافتراضية

عيوب تقنية NTFS 

تستخدم تقنية NTFS كميةً هائلةً من الطاقة في إنشائها، لدرجة أن العديد من الخبراء قلقون بشأن التأثير الحقيقي الكبير على البيئة.

وفقًا لموقع CryptoArt، وهو موقع أُنشئ لحساب البصمة الكربونية لـNTFs، استهلكت قطعة واحدة 192 كيلوواط في الساعة خلال إنشائها، وهو يعادل استهلاك الطاقة الكامل لأحد سكان الاتحاد الأوروبي لمدة أسبوعين.         

تقول آمي ويتاكر، الأستاذة المساعدة في إدارة الفنون المرئية بجامعة نيويورك: “التأثير البيئي لـblockchain يمثل مشكلةً كبيرةً”، على الرغم من أن بعض المدافعين عن العملة المشفرة يجادلون بأن هذه المخاوف مبالغ فيها.

فضلًا عن الأضرار البيئية، لا توجد رقابة على الفن الرقمي أو احترام لحقوق النشر، حتى بالنسبة للفنانين الرقميين الذين يرون أن معايير حقوق النشر في القرن العشرين عفا عليها الزمن، فهذا الاتجاه يثير القلق، ويجب أن يكون قطاع NTFS أكثر انتباهًا لما هو مسيئ أو مزعج للناس مع مراعاة الأمور الأخلاقية والابتعاد عن العنصرية. 

بالنهاية، تعتمد طريقة فهمك لفن التشفير على وجهة نظرك، فيمكنك أن ترى NTFS شكلًا موسعًا من الفن الذي يظهر مفاهيم القيمة والملكية والمجتمع المتصل بالشبكة، أو يمكنك رؤيتها على أنها تأكيد على قيمة العملة المشفرة وأصل مالي ذو قيمة بسبب تفردها، وإذا كان عالمك بالكامل تقريبًا افتراضيًا، فمن المنطقي إنفاق الأموال على الأشياء الافتراضية.

مقالات ذات صله