آخر تحديث: الجمعة | التاريخ: 2022/07/01

بنك الإتحاد الأردني يحذّر مما يسمى بـ”الوساطة غير القانونية” لنقل الأموال

بنك الإتحاد الأردني يحذّر مما يسمى بـ”الوساطة غير القانونية” لنقل الأموال

قد تكون الوساطة غير القانونية لنقل الأموال من المصطلحات الأجنبية التي لا يعرفها سوى عدد قليل من الأشخاص. ولكن، عندما نتحدث عن غسيل الأموال، نجد أن معظمنا قد سبق وسمع هذا المصطلح من قبل. في الحقيقة، هناك رابط بين كلا المصطلحين، لأن الوساطة غير القانونية هي شكل من أشكال غسل الأموال. وفي حال لم تكن تعلم، فنحن جميعًا معرّضون لها. وإذا لم نكن حذرين بما فيه الكفاية، فقد نجد أنفسنا في مأزق حقيقي.

لتجنب الوقوع في هذه الدوامة الخطرة، إليك كل ما تحتاج إلى معرفته عن الوساطة غير القانونية لنقل الأموال، جنبًا إلى جنب مع طرق تجنب الوقوع بها.

توضيح معنى الوساطة غير القانونية لنقل الأموال

بعبارات أبسط، الوسيط غير القانوني لنقل الأموال هو شخص يقوم بتحويل الأموال التي تم اكتسابها بشكل غير قانوني بالنيابة عن شخص آخر. عادة ما يحدث هذا عندما يقوم المحتالون بسرقة الأموال عبر وسائل مختلفة، مثل التصيد الاحتيالي أو الاحتيال عبر الإنترنت، ثم يقومون بتعيين شخص ما لتحويل الأموال أو نقلها إلى حساب آخر مقابل حصوله على مبلغ محدد. لسوء الحظ، لا يدرك معظم وسطاء نقل الأموال أن ما يفعلونه غير قانوني — حيث يتم خداعهم وجعلهم يعتقدون بأنهم يقومون بعملية تحويل أموال قانونية، وأن ما يحصلون عليه من مبالغ هو مقابل خدماتهم.

التعرّض للوساطة غير القانونية لنقل الأموال

يصل المحتالون إلى المستخدمين الغافلين عن طريق رسائل البريد الإلكتروني أو إعلانات الوظائف المزيفة أو منشورات المدونات، والتي تشجّع الأفراد على “كسب المال بسرعة”، وبالتالي، تقوم هذه الإدعاءات الكاذبة بإغراء أولئك الذين يبدون اهتمامًا، وتطلب منهم إجراء حوالة بنكيّة مقابل عمولة مغرية. ونظرًا لأن الوساطة غير القانونية لنقل الأموال هي مفهوم غير مألوف للكثيرين، فإن الأشخاص الذين يخضعون لمثل هذه التحويلات لا يدركون أنهم يشاركون في أنشطة أعمال غير قانونية.

ما الذي يحدث بعد ذلك؟

بمجرد أن يكشف هؤلاء الأفراد عن تفاصيلهم البنكيّة، سيتم تحويل الأموال إلى حساباتهم. بعد ذلك، سيُطلب منهم تحويل الأموال — مطروحًا منها مبلغ العمولة التي تم الاتفاق عليها — إلى حساب آخر ، وعادة ما يكون الحساب في الخارج. وتستمر سلسلة التحويلات حتى تصل الأموال إلى حساب المحتال.

بذلك، ودون أي علم منهم، فقد شارك هؤلاء الأشخاص للتو في نشاط غير قانوني لغسيل الأموال، وبالتالي أصبحوا ما يسمى بالوسيط غير القانوني لنقل الأموال. أما الجانب السلبي من هذا النشاط؛ فهو أنه سيتم تتبع حساباتهم البنكيّة، وسيواجهون عواقب خطيرة.

كيف تتجنب ذلك؟

هناك عدة طرق لحماية نفسك من الوساطة غير القانونية لنقل الأموال، وبإمكاننا القول بأن الوعي هو أوّلها، أما الأمور الأخرى التي بإمكانك القيام بها لتجنب أن تصبح جزءًا من عمليّات الاحتيال هذه، فهي:

الحرص على عدم الرد على رسائل البريد الإلكتروني المشبوهة والتي تطلب تفاصيل حسابك البنكي

عدم الكشف عن معلوماتك لمن يقدّمون عروض عمل مغرية في الخارج، ما لم تكن متأكدًا من المصدر

عدم الانجراف وراء العروض المغرية التي تدّعي وجود طرق سهلة لكسب المال بسرعة

عليك حماية معلوماتك البنكيّة وعدم الإفصاح عنها أبدًا، ما لم تكن متأكدًا من المصدر الذي يطلبها. والأهم من ذلك، احرص على التحقق من مواقع الويب ورسائل البريد الإلكتروني والمصادر، قبل تقديم أي تفاصيل أو معلومات خاصة بك، حتى تتمكّن من حماية نفسك من الوقوع كضحية للوساطة غير القانونية لنقل الأموال.

مقالات ذات صله