آخر تحديث: الجمعة | التاريخ: 2022/01/14

من ضمنها رقم الهاتف: كيفية تتجنب مشاكل الحسابات المهجورة

من ضمنها رقم الهاتف: كيفية تتجنب مشاكل الحسابات المهجورة

هل يمكنك تذكر كل حساب خدمة عبر الإنترنت لديك؟ ربما قمت بالتسجيل للوصول إلى بعض المحتويات أو لأن أحد أصدقائك طلب منك ذلك، ثم لم تعد مهتمًا، يتوقف الكثير من المستخدمين عن تسجيل الدخول ولا يكلفون أنفسهم عناء حذف حساباتهم، لكن الحسابات تبقى هنالك، خاملة، بانتظار اختراقها – وإذا حدث ذلك، فلن تعرف عنها في أي وقت قريبًا، إن حدث.

الحساب المهجور: أي خطأ يمكن أن يحدث له

هل يهم حقًا ما يحدث لملف تعريف غير مرغوب فيه، رغم ذلك؟ إذا تم اختراقه، فما العمل؟ لم تعد بحاجة إليه على أية حال. ولكن في بعض الحالات، يمكن اختراق حساب مهجور للوصول إلى موارد ومعلومات مهمة تحتاج حتمًا إليها، وإليك ما عليك معرفته.

أولاً: حسابات شبكات التواصل الاجتماعي

يتحقق قليلون من حساباتهم بانتظام في جميع شبكات التواصل الاجتماعية. لنقل، مثلاً، ينشئ شخص ما ملف تعريف على Facebook، ويستخدمه لتسجيل الدخول إلى Instagram وغيرها من الخدمات (عمليّ، أليس كذلك؟)، ثم يُدرك أنه لا يحتاج فعليًا إلى Facebook – وهذا السيناريو شائع. بلا شك، تواصل شبكة التواصل الاجتماعي إرسال إشعارات بالبريد الإلكتروني إذا لم يقم المستخدم بتعطيلها، لكن تتم تصفيتها في مجلد منفصل توقف المستخدم عن فحصه منذ فترة طويلة.

هذا السيناريو أيضًا شائع للغاية. فعندما يتلقى المستخدم تحذيرًا بالبريد الإلكتروني بأن شخصًا ما قام بتسجيل الدخول إلى حسابه من جهاز غير معروف، فإنه لا يرى ذلك، فمجرمو الإنترنت الذين يسجلون دخولهم لديهم اطلاع لا يعوقه شيء على الحسابات المرتبطة بحساب Facebook، وربما سيكون لديهم أيضًا وقت ابتزاز بعض أصدقاء الضحية أو متابعيها على Facebook.

ما عليك فعله
– إعداد مصادقة من عاملين والتي تقدمها الكثير من الخدمات.
– قم بتمكين الإشعارات حول عمليات تسجيل الدخول إلى الحساب من أجهزة غير معروفة – وانتبه إليها.

ثانياً: عنوان البريد الإلكتروني الاحتياطي

يقوم الكثيرون بإعداد حساب بريد إلكتروني منفصل للمراسلات والإشعارات لئلا يمتلئ صندوق البريد الرئيسي الخاص بهم، ويستخدمونه لتسجيل كل شيء وأي شيء، بما في ذلك ملفات التعريف التي تحوي بيانات مهمة. وهو لا يحتوي على رسائل بريد إلكتروني واردة من أشخاص حقيقيين؛ لذا لا يتحققون من هذا الحساب كثيرًا. لذلك، قد لا يلاحظون لفترة طويلة أن البريد الإلكتروني الاحتياطي الخاص بهم قد تم اختراقه – على الأقل حتى لا يفقدوا الوصول إلى حساب مهم للغاية.

ما عليك فعله
– قم بتمكين المصادقة من عاملين لهذا الحساب.
– قم بإعداد إعادة توجيه الرسائل من صندوق البريد هذا إلى مجلد منفصل في حساب البريد الإلكتروني الأساسي لديك.

ثالثاً: مدير كلمات المرور

ماذا لو قمت بحفظ بيانات اعتماد حسابك في مدير كلمات مرور، ثم قررت استبداله بتطبيق مختلف؟ لا يذهب ملف التعريف في المدير القديم إلى أي مكان، ولا كلمات المرور التي يحويها (والتي ربما لم تقم بتغيير نصفها).

إذا حصل شخص ما على وصول إلى ملف التعريف هذا، فسيتمكن من الدخول إلى حساباتك، وحتى إذا اكتشفت سرقة أحد الحسابات، فلن يتضح لك على الفور كيف حصل المجرم على الإنترنت على كلمة المرور الخاصة به.

ما عليك فعله
– احذف الحسابات في تطبيقات مدير كلمات المرور إذا لم تعد تستخدمها.

رابعاً: حسابات المتاجر عبر الإنترنت

يدعوك الكثير من المتاجر إلى ربط بطاقة مصرفية أو محفظة عبر الإنترنت بحسابك لتسهيل التسوق، بل ويقوم البعض بذلك تلقائيًا، وإذا كنت مستخدمًا دائمًا فلا شك في أن ما يغريك للقيام بذلك مهم. بالإضافة إلى ذلك، يُحتمَل أن يحتوي ملف التعريف على عنوان منزلك أو عملك لتسليم بضائع، إضافة إلى بيانات شخصية أخرى ذات قيمة.

ولكن قد يأتي وقت تتوقف فيه عن استخدام الخدمة. إذا ظل الحساب منشطًا وتم اختراقه، فسيتمكن المجرمون عبر الإنترنت من الوصول إلى بياناتك، ما قد لن تعرف به إلا عندما يحاولون شراء شيء باسمك. أو يشترون وحسب، دون خطوة المحاولة، لأنه ليست جميع الخدمات تطلب رمز SMS لتأكيد المعاملة.

ما عليك فعله
– لا تربط بطاقة مصرفية بحساب متجر على الإنترنت.
– إذا كانت الخدمة تحفظ البطاقة تلقائيًا، فلا تنسَ إلغاء ربطها.
– فكر في استخدام بطاقة منفصلة مزودة بوصول إلى مبلغ صغير من المال للتسوق عبر الإنترنت وحبّذا لو كانت من البطاقات المدفوعة مسبقاً والتي يتم شحنها بالقيمة المراد الشراء فيها في كل مرة.

خامساً: ‎حساب العمل على Google‎‏

من الشائع إنشاء حسابات Google منفصلة إذا كنت بحاجة إلى الوصول إلى Google Analytics وخدمات أخرى في العمل. يعد الحفاظ على ملفات تعريف شخصية وخاصة بالعمل منفصلة مسلكًا مثاليًا، والمشكلة هي أن الكثيرين ينسون حذف حسابات العمل على Google عندما يغيرون وظائفهم.

كقاعدة عامة، يقوم أمن تكنولوجيا المعلومات بحظر الحسابات التي تنشئها الشركة فور مغادرة المستخدم لها، لكن قد تفوتهم حسابات أعدَّها الموظف السابق بنفسه، كحساب Google. وقد تكون النتيجة حسابًا واحدًا أو أكثر متروكًا يسبح في محيط الإنترنت الهادر؛ ما يتيح لأسماك القرش العابرة الوصول إلى وثائق العمل وغيرها من المعلومات السرية. سيكون من الصعب للغاية اكتشاف اختراق مثل هذا الحساب، لأن أحدًا لن يتذكر وجوده حتى.

ما عليك فعله

– ولا يحتاج الموظف الذي ترك العمل إلى اتخاذ أي خطوات إضافية.
– بينما على الشركة إبطال الوصول إلى جميع الخدمات وحسابات Google التي استخدمها الموظف المذكور.

وأخيراً: رقم الهاتف

للاحتفاظ برقم الهاتف الرئيسي الخاص بهم خارج قواعد بيانات البريد العشوائي، يتخذ بعض المستخدمين رقمًا منفصلاً لمختلف الخدمات وبطاقات الولاء وبرامج المكافآت وشبكات Wi-Fi العامة وغير ذلك. وأحيانًا يُستخدم رقم الهاتف نفسه للمصادقة من عاملين. ورغم أن الرقم ليس حسابًا من الناحية الفنية، ولا يمكن هجره بالمعنى الكامل للكلمة، لكن لا يزال يمكن أن تنشأ مشاكل. فمن ناحية، يرتبط عدد من الحسابات بهذا الرقم. ومن ناحية أخرى، من غير المحتمل استخدام هذا الرقم للاتصال أو لإرسال الرسائل النصية.

وفي الوقت نفسه، خلاصة القول لشركة الاتصالات الهاتفية، هو أن بطاقة SIM غير المستخدمة غير مربحة. فإذا كنت بحاجة إلى رقم لتلقي رسائل SMS فقط وعدم إنفاق أي شيء على الحساب، فيمكن لشركة الاتصالات حظرها خلال ثلاثة أشهر ثم إعادة بيعها.

في بعض الأحيان يتم اقتناص هذه الأرقام بسرعة؛ بحيث قد لا يكون لديك وقت لإعادة ربط حساباتك ببطاقة SIM الجديدة. ومن ناحية أخرى، سيتمكن المشتري من العثور على حساباتك في الخدمات عبر الإنترنت ذات الصلة – وإذا غيَّر كلمات المرور، فلن يكون استردادها سهلاً لك.

في الحالات ذات الحظ السيئ بشكل خاص، يمكن للمالك الجديد الوصول إلى حسابات مصرفية ومَحافظ عبر الإنترنت مرتبطة بالرقم وإنفاق أموالك قبل أن يكون لديك وقت لإخطار البنك. على سبيل المثال، تم فرض رسوم على بطاقة ائتمان امرأة في كاليفورنيا بعد أن أعادت شركة الاتصالات التي تتبعها بيع رقمها لعميل آخر.

ما عليك فعله
– قم بتعيين تذكير لنفسك للاتصال أو إرسال رسالة نصية من رقم هاتفك الإضافي مرة شهريًا على الأقل.
– احتفظ دائمًا برصيد إيجابي على هذا الهاتف.

كيفية تجنب مشاكل الحسابات المهجورة

كما ترون، حتى الحساب غير الضروري يمكن أن يسبب الكثير من المشاكل إن تم اختطافه، والقاعدة الأساسية تقول أن منع المشكلة أسهل بكثير من التعامل مع عواقبها. لذلك، نوصيك بالاحتفاظ بسجل لحساباتك. فيما يلي بعض النصائح العامة المفيدة:

– تذكر الخدمات عبر الإنترنت التي قمت بالتسجيل فيها. تحقق من أرقام الهواتف ورسائل البريد الإلكتروني المرتبطة بها حساباتك في شبكات التواصل الاجتماعي والمتاجر عبر الإنترنت والبنوك والخدمات المهمة الأخرى، وقم بإلغاء ربط جميع ملفات التعريف الحالية من أرقام الهواتف وصناديق البريد غير النشطة.
– إذا سجلت دخولك في مكان ما عبر Facebook أو Twitter أو Google، أو احتفظت بعنوان بريد إلكتروني أو رقم هاتف إضافي للنشرات الإخبارية أو شبكة Wi-Fi العامة، وغير ذلك، فتحقق من هذه الحسابات من وقت لآخر.
– إذا قررت التوقف عن استخدام مدير كلمات المرور أو حساب متجر إلكتروني أو حساب وسائل تواصل اجتماعي، فاحذف حساباتك في هذه الخدمات.
– قم بتشغيل إشعارات تسجيل الدخول إلى الحساب في الخدمات التي لديها هذا الخيار – وراجع هذه الإشعارات على الفور.

مقالات ذات صله